خرید فالوور اینستاگرام خرید لایک اینستاگرام قالب صحیفه
الرئيسية / الضبط / 55 مذكرة خاص

55 مذكرة خاص

خاص / ضحايا الطقوس الدينية وضرورة إعادة النظر في فقه الشعائر … بمناسبة استشهاد عشرات الأشخاص في ازدحام واكتظاظ زوار الإمام الحسين (ع) في ركضة طويريج

رسالة الفقه ليست مجرد المحافظة على الشريعة، بل إن الحفاظ على جميع أنواع الأمن الإنساني وممتلكاته غير المحدودة هي من رسالات الفقه أيضاً، لأن الشريعة الإسلامية في جوهرها بل في مركزها الحفاظ على الإنسان نفسه وليس على الدين. أكبر رسالة وغاية للدين حماية الإنسان، و عكس ذلك غير دقيق. بقلم الشيخ الدكتور محمد علی میرزایي

أكمل القراءة »

الإمام الحسين (عليه السلام) وتأسيس الحكومة الإسلامية

من المؤكد أنه لا إمكان لتحقق أهداف الدين الإسلامي بشكل كامل إلا تحت ظل الحكومة الإسلامية؛ فهي الوحيدة الجديرة بإجراء أحكام الله والمجسدة لأهداف القرآن الكريم. وهذا ما دعا الإمام الحسين – الذي يجدر به أن يكون أوعى الناس بأهداف الإسلام – إلى العمل بوظيفته الشرعية، ألا وهي دعوة الناس إلى تأسيس الحكومة الإسلامية. بقلم: المرجع الديني آية الله صافي الكلبايكاني

أكمل القراءة »

خاص / بيان المرجع الديني الكبير آية الله صافي الكلبايكاني بمناسبة يوم الرابع والعشرون من ذي الحجة، يوم المباهلة..

المرجع الديني صافي الكلبايكاني: يوم المباهلة سند مهم على أحقية أهل البيت عليهم السلام وعلى الشيعة ومحبي أهل البيت ع الاحتفاء بهذا اليوم كعيد الغدير.

أكمل القراءة »

خاص / سنّة تقرير الدروس عند فقهاء الإمامية .. الدكتور حسن أنصاري

تعود سنّة تقرير الدروس _ وإن كانت تحصل تحت عناوين أخرى_ إلى القرن الخامس، أمّا المتعارف عليه اليوم من “تقريرات” فيرجع على أقل تقدير إلى درس السيد مهدي بحر العلوم، فقد دوّن السيد محمد جواد العاملي؛ صاحب مفتاح الكرامة بقلمه جزءً من درسه في بحث الطهارة شرحا لكتاب الوافي، وقد قام الشيخ محمد تقي (1) صاحب الحاشية بذات العمل.

أكمل القراءة »

في ذكرى وفاته .. الشيخ عبد الكريم الحائري عطاؤه الحوزوي ومنهجه التدريسي

الشيخ عبدالكريم الحائري

استطاع الشيخ عبدالكريم الحائري بوضع الهيكل الأساسي للدراسة الحوزوية في قم المقدسة، فجدد وکتب ودرس ووضع مناهج قيمة لها وأصبحت فيما بعد من الضرورات التي ينبغي للطالب أن يلتفت إليها عند ارتقائه سلم العلوم، إذ كانت الدروس الدينية في قم تقام على نحو متفرق وغير منظم. /كان من منهجه الاختصار في مباحث أصول الفقه وعرض القضايا ذات البعد العملي في الاجتهاد فقط من هنا صنف كتابه درر الأصول وكان يتم دورة أصولية كاملة في أربع سنين فقط.

أكمل القراءة »

ذكرى وفاة الفقيه الأصولي الشيخ حسين الحلي ره.. نبذة عن حياته وعطاءه العلمي

الشيخ حسين الحلي

كان شيخنا الأعظم الشيخ حسين الحلي كثير التدريس والبحث والمذاكرة باللغتين العربية والفارسية، وخصوصاً اللغة الثانية لتعلقه الشديد بأستاذه الميرزا محمد حسين الغروي النائيني، وكثرة الطلبة الناطقين بها، فكان -كما يقول واصفوه- حسن الإلقاء لطيف العبارة كثير الاستحضار، له إحاطة بما وقع عليه نظره وسبر غوره من تاریخ ولغة وأدب و نکات.

أكمل القراءة »

آية الله مؤمن .. فقيه النظام الذي شكّلت وفاته فراغًا كبيرا

آية الله مؤمن

يعتقد بعض العلماء في العلوم السياسية أن السيد مؤمن كان واحدًا من أكثر المجتهدين تأثيراً في جمهورية إيران الإسلامية، وفي مذكراته؛ يقول هو نفسه أنه وعلى الرغم من اهتمامه بالتدريس، كان محيطًا بكل الجوانب لقبول المسؤوليات المُلقاة على عاتقه،ومن الأدوار المهمة التي قام به آية الله مؤمن؛ تأسيس جلسات النقاش الفقهية بحضور آية الله خامنئي في بداية فترة قيادته.  بقلم الباحث الدیني علي أشرف فتحي

أكمل القراءة »

نظائر الوسط المعرفي بين المفهوم القرآني والمفهوم الفلسفي عند آية الله الشيخ جوادي آملي

آية-الله-جوادي-الآملي

إن انتماء الشيخ جوادي الآملي الى مدرسة الحكمة المتعالية يبرر قدرته على انتزاع المحتويات التي تعود الى منوالها التاريخي او التفسيري وتحويلها الى نمط ابسيتمولجي يعود الى منوال عقلي مباشر فان عملية عقلنة المحتوى تعتبر ارثا صدرائيا مميزا ذلك ان ملا صدرا اوجد نسقا تكامليا بين ماهو وحياني وماهو عقلي وماهو شهودي. بقلم/ الشيخ عدنان الحساني *

أكمل القراءة »

معيار الثابت والمتغير في الشريعة الاسلامية ..آية الله السيد فاضل الموسوي الجابري

السيد فاضل الموسوي الجابري

إن الفقهاء والأصوليين متفقون في الجملة على وجود الثابت والمتغير في الشريعة الاسلامية الا أن الاختلاف وقع بينهم في مساحة المتغير وتشخيص مصاديق ذلك المتغير. وهذا الاختلاف ناتج عن الاجتهاد والنظر في تلك المصاديق هل هي من الثابت أم من المتغير؟

أكمل القراءة »

خاص / هل يمكن إنتاج المعرفة الدينية من خلال المنظور العلماني المتحرر من العاطفة الدينية؟

علمنة الإسلام

الأفكار الخبيثة والمُستحدثة ما تلبث أن تظهر هنا وهناك في محاولة منها لضرب الإسلام من الداخل، وآخرها ما ذهب إليه الكاتب العراقي همام طه في صحيفة العرب اللندنية، من أنّ تحليل وتأويل النصوص الدينية لا يمكن فهمه إلا من خلال العلوم الإنسانية والفلسفية والأدبية، ولن يكتمل التكوين المعرفي والمنهجي لدارسي العلوم الدينية ما لم يدرسوا مسارات في التاريخ والأنثروبولوجيا (علم الإنسان) ونظرية المعرفة وعلوم اللغة والاجتماع والنفس وتحليل الخطاب والهرمنيوطيقا (فلسفة التأويل)، والاقتصاد والقانون والسياسة أيضا.

أكمل القراءة »