خرید فالوور اینستاگرام خرید لایک اینستاگرام قالب صحیفه
الرئيسية / الضبط / 5 مذكرة

5 مذكرة

تحليل اجتماعي لتعدد الزوجات .. مبرراته وحدوده + تحمیل الکتاب

تعدد الزوجات

شاع في المجتمعات البشرية، ومن قديم التاريخ، نظام تعدد الزوجات لدى قسم من الرجال في المجتمع، ولم يكن ذلك حالة عامة، في أي مجتمع من المجتمعات، بحيث يتزوج كل رجل أكثر من زوجة، وإنما كان يحصل أن يتزوج بعض من الرجال عدداً من النساء، وغالبا ما كان أولئك الرجال الذين تتعدد زوجاتهم من طبقة الحاكمين، أو الأثرياء والنافذين.

أكمل القراءة »

قاعدة التسامح في أدلة السنن ؛ جذورها وأقوال الفقهاء فيها

التسامح في أدلة السنن

إنّ الكثير من المحدّثين وضعوا المسائل الواردة في سيرة وتاريخ حياة النبيّ الأكرم “ص” والأئمّة المعصومين “ع”، وما واجهه هؤلاء الأولياء من معاناة وصعوبات وتحدّيات جمّة في مسيرة حياتهم، وكذلك الدعاء والمناجاة، في دائرة التسامح في أدلة السنن ، ولم يروا لزوم التحقيق في أسنادها، وقد شُهد بسبب عدم وضوح الحدّ الفاصل في مسألة التسامح، ظهور أشكال من التحريف في الثقافة الدينيّة وتعاليم الإسلام، وأنّ الروايات في هذا المجال ضعيفة وقد تكون غير منسجمة مع السنّة الشريفة. بقلم: آية الله الشيخ محمّدجواد فاضل اللنکراني

أكمل القراءة »

هل من حكمة في تعدد الزوجات؟

تعدد الزوجات

لطالما كانت قضيّة تعدّد الزوجات من القضايا التي يثار حولها الكلام، بين مبيّن لعلّة التعدّد، ومقارب لهذه القضيَّة من زوايا أخرى. ومن بين المواقف حديثاً، ما أكَّده شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيّب، من أنَّ أولى القضايا التي تحتاج إلى تجديد هي قضايا المرأة، لأنَّ المرأة هي نصف المجتمع، وعدم الاهتمام بها يجعلنا كما لو كنّا نمشي على ساق واحدة.

أكمل القراءة »

مقدمة تفسير الميزان .. دراسة تحليلية

الميزان

ذهب السيد الطباطبائي في مقدمته إلى المفسّرين المعاصرين، أنتقد بعضا منهم، وشكك في قسم منهم كونهم من منتحلي الإسلام، انتقد المعاصرين الذين مالوا إلى مذهب الحسسيين تقليدا لفلاسفة أوربا، يرى هؤلاء الحسّيون أن المعارف الدينية لا يمكن أن تخالف الطريق الذي تصدقه العلوم، هم لا يؤمنون إلا بما يصدقه الحسّ، لذا ينكرون الغيبيات كالعرش والكرسي واللوح والقلم والمعاد إلى غير ذلك من المغيبات، يأولونها بما يتناسب وطريقتهم المادية، كذلك يؤولون التشريع من الوحي والملك والشيطان والنبوة والرسالة والإمامة، وغير ذلك من الأمور الروحية. كتب: علي جابر الفتلاوي

أكمل القراءة »

في الفقه المالي.. ماهو المال الحلال الطيب؟

المال الحلال

يقول الدكتور جمال قطب رئيس لجنة الفتوى الأسبق بالأزهر إنّه لا يكفي أن يكون مالك من مصدر حلال لا شبهة فيه، فإن المال الحلال يشبه اللحم النيئ لا يمكن أكله قبل إنضاجه وتسويته حتى نستطيع تناوله، وكذلك المال، لا يكفي أن يكون حلالًا فلابد أن يطيب (يستوي) ليكون صالحًا مستساغا.

أكمل القراءة »

اللذات والأفراح في أصول الفقه ومقاصد الشريعة

مقاصد الشريعة

منذ القرن السادس الهجري على الأقل، شرع الأصوليون في استعمال مفاهيم جديدة ذات مضامين حِسِّية ونفسية معًا؛ من أجلِ صقل تعريف المصلحة. ومن هذه المفاهيم التي استعملوها: اللذة، والفرح، أو ما يساوي السَّعادة، والألم والغَمُّ، أو ما يساوي التعاسة. وسعوا لتوظيف تلك المفاهيم في إزاحة ما يحيط بمعنى المصلحة من التجريد والإطلاق والعمومية المفرطة. بقلم: إبراهيم البيومي غانم

أكمل القراءة »

هل مذاهبنا الفقهية تصلح لزماننا؟

المذاهب الفقهية

مسائل الناس تتعدد عبر العصور تبعا لحاجاتهم، وإن في المذاهب الفقهية من المرونة ما يجعلها تتقبل احتياجات كل عصر، فلا يعدم الفقيه حكما لما يستجد من مسائل معاصرة. فوفاة إمام المذهب لا تعني موت المذهب، بل كل جيل يستعمل قواعد الإمام وأصوله ليعالج من خلالها واقعه الذي يعيشه.

أكمل القراءة »

“المياه” في الفقه الإسلامي ليس للوضوء والطهارة فقط

فقه المياه

بدأت النواةُ الأولى لفقه المياه – بمفهومه الموسع- في مجال المعاملات المدنية على عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، وذلك عندما حث أصحابه للمبادرة بعمل خيري للنفع العام هو «وقفُ بئرِ رومة» بالمدينة المنورة في السنة الأولى لهجرته إليها، وكانت تلك هي السابقة الأولى لربط فقه المياه بمقاصد الشريعة، ومنها «مقصد حفظ النفس». بقلم: إبراهيم البيومي غانم

أكمل القراءة »

الفقه والجنس … والمجتمع (1)

الفقه والجنس

مما اشتهر في الفقه الامامي مسألة “من زنا بذات بعل حرمت عليه أبدا” وهذه المسالة مما تفرد به المذهب، ولا وجود لها في مذاهب اهل السنة وفقههم. لكن وجدتَ هذا الحكم عند الاباضية فقط، الا انهم يحرمون الزواج اذا سبقه زنا مطلقا حتى ولو لم تكن المراة متزوجة او ذات بعل كما يعبر عنها. بقلم الشيخ عزالدين البغدادي

أكمل القراءة »

دولة الإسلام عند الإمام الخميني “رحمه الله”

الإمام الخميني

أحكام الإسلام لا تقتصر على مراسم الدعاء والزيارة فقط، أو الصلاة والدعاء والزيارة وحسب، فهذه الأمور ليست إلا جانباً من جوانب الأحكام الإسلامية… في الإسلام سیاسة، فيه نظام لإدارة بلاد بأسرها، إنه ينظم شؤون بلدان واسعة ويديرها، ويضع نظاماً على القادة المسلمين وملوكهم.  بقلم: الدكتور محمد رضا وصفي.

أكمل القراءة »