الرئيسية / الضبط / 5 مذكرة (صفحه 4)

5 مذكرة

أهداف ثورة الإمام الحسين “عليه السلام” .. آية الله السيد علي الخامنئي” دام ظله”

لا يمكننا القول إنّ الحسين “عليه السلام” ثار لأجل إقامة الحكومة، ولا القول: إنه ثار لأجل أن يستشهد، بل يوجد شيء آخر في البين. أتصور أن القائلين بهذين القولين قد خلطوا بين الهدف والنتيجة. لو أردنا بيان هدف الإمام الحسين “عليه السلام”، ينبغي أن نقول: إنّ هدف ذلك العظيم كان عبارة عن أداء واجب عظيم من واجبات الدين لم يؤدّه أحد قبله من المعصومين “عليهم السلام”.

أكمل القراءة »

كتاب أصول النظام الاجتماعي في الإسلام.. تأسيس لفقه الحضارة / أمين بن مسعود

أصول النظام الاجتماعي في الإسلام

يُعتبر كتاب “أصول النظام الاجتماعي في الإسلام” للشيخ العلامة محمد الطاهر بن عاشور، محاولة من أهمّ المحاولات الفكرية والمعرفية في تأصيل نظريات مجتمعيّة صلب المنظومة الدينية واستقراء الدين الإسلامي، لا في سياقه التعبّدي حيث علاقة الإنسان بربّه، إنما في سياق تجمّع الأعراق والإثنيات والألسن والطوائف والقبائل أو ما يطلق عليها حاليا بالهوّيات الجزئية.

أكمل القراءة »

محاولات إصلاح نظم التعليم في الحوزه العلمية في النجف الأشرف (جهود الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء أنموذجاً)

إصلاح نظم التعليم في الحوزه العلمية

إصلاح نظم التعليم في الحوزه العلمية

أكمل القراءة »

موقف الإسلام من ثقافة القرن العشرين .. العلــــم والأدب والفـن / الإمام موسى الصدر

موسى الصدر

إنّ الإسلام ينظر الى العلوم باحترام وتقدير، ويعتبرها طريقاً لوصول الإنسان الى الهدف من خلقه، والى كماله الأصيل، والى مقام خلافة الله في الأرض، ومعرفة الله، فالسير في هذا الخط واجب مقدّس.

أكمل القراءة »

العدالة الإقتصادية والإجتماعية في الإسلام .. الإمام موسى الصدر

موسى الصدر

إن العدالة في الإسلام في كافة المجالات، وفي الحقل الاجتماعي والاقتصادي بوجه خاص، تعتمد على الإيديولوجية الإسلامية، بل إنها -أيّ العدالة- ركن من أركانها، وذات تأثير كبير على الأركان الأخرى. فالعدالة في جميع مجالات حياة الإنسان، الفرد والجماعة، تبدو في القرآن الكريم كنتيجة للعدالة الكونية.

أكمل القراءة »

قِراءة في كتاب: نصرت أمين ، مجتهدة عالمة في الزمن الصعب، للدكتورة دلال عبّاس

نصرت أمين

إنّ المُتابع لحياة الثقافيّة للسيدة نصرت أمين يظنّها امرأة مُتفرّغة، لا همّ لها ولا تلد، ولكنّها كانت أُمًّا ثكلى إذ فقدت ستة من أبنائها وهي لما تتجاوز الثانية والعشرين وعاش لها ابن وحيد، وذلك بسبب تفشي الأوبِئة، والأمراض المعديَة./ تابعت دراسة الفقه والأصول والحكمة على يد أستاذها علي نجف آبادي حتى الأربعين ولما بلغت الأربعين من عمرها، حصلت لها قوة لاستنباط الاحكام الفرعيّة من أدلتها التفصيليّة فاستجازت من بعض العلماء الأعلام وبعد اختبارهم لها في مسائل الأصول والفروع أجازوا لها العمل مما استنبطته من الأحكام وأن تروي عنهم ما صحّت لهم روايته بالطُرق المتّصلة إلى المعصومين.  قراءة: نسرين الرجب.

أكمل القراءة »
Real Time Web Analytics