خرید فالوور اینستاگرام خرید لایک اینستاگرام قالب صحیفه
الرئيسية / الضبط / 1 خبر / جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية اعربت عن شكرها تجاه الشعب الايراني لاسقاط المؤامرة
جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية

جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية اعربت عن شكرها تجاه الشعب الايراني لاسقاط المؤامرة

الاجتهاد: شجبت جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية في بيان لها اعمال الشغب التي شهدتها بعض المدن الايرانية واعربت عن شكرها تجاه الشعب الايراني لاسقاطه المؤامرة من خلال تعاطيه مع مجريات الامور بفطنة وذكاء.

قالت جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية: ان الشعب الايراني بمشاركته الثورية رد كيد المتربصين الى نحورهم.

وفي ما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

واما بعد فان الاحداث الاخيرة التي شهدتها البلاد، قد وقعت على اثر اعمال شغب قامت بها مجموعات انبطاحية تابعة للمتربصين بالشعب الايراني الا انه بمشاركته الثورية رد كيدهم الى نحورهم اذلاء صاغرين.

ان ما شهدت البلاد من تطورات في الاسبوع الماضي هو دليل على ان الاعداء الحاقدين والقيادات المتغطرسة والمتربصين بالشعب الايراني لم يألوا جهدا لاثارة الفتن.

فمن هذا المنطلق، تعرب جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية عن شكرها تجاه المواقف الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية والشعب الايراني الفهيم وتعلن بكل صراحة ان الجمهورية الاسلامية تقف وبقوة وحزم في وجه المشاغبين والمعتدين من المخدوعين والمخلين ممن اضروا بامن البلاد.

وبلا شك ان المسؤولين في السلطة القضائية من دون ان يخاوفوا في اداء واجبهم لومة لائم، سيتعاملون وبحزم مع المشاغبين المجرمين الذين ارهقوا دماء المواطنين العزل واضرموا النيران في الممتكات الخاصة والعامة واخلوا بامن البلاد.

فنحن جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية نطالب المسؤولين بالاخذ بتوجيهات قائد الثورة الاسلامية والمرجعيات الدينية الرشيدة حول بذل المساعي الى تحسين الوضع المعيشي للشعب الايراني ومنع غلاء الاسعار كما نطالب بجهودهم الحثيثة لاحداث تغيير في البلاد نحو الافضل من دون اي اعتماد على اي جهة اجنبية مهما كانت حتي تحسين الوضع الاقتصادي الراهن وازالة الفقر عن شرائح المجمتع الايراني.

والسلام علیکم ورحمة الله وبرکاته
محمد الیزدي
رئیس المجلس الاعلى لجماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمیة

قم المقدسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *