خرید فالوور اینستاگرام خرید لایک اینستاگرام قالب صحیفه
الرئيسية / الضبط / 4 حوار / التعريف بـ : مركز الدراسات التخصصية بين الحوزة والجامعة في العراق
مركز الدراسات التخصصية بين الحوزة والجامعة

التعريف بـ : مركز الدراسات التخصصية بين الحوزة والجامعة في العراق

حصلت موافقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على تأسيس جمعية علمية يكون مقرها مدينة النجف الاشرف بأسم ( مركز الدراسات التخصصية بين الحوزة والجامعة ) .

الاجتهاد: أعلن ذلك الشيخ قاسم الهاشمي امين عام مؤسسة الغري للمعارف الاسلامية التي انبثقت من خلاله فكرة تأسيس المركز قائلا : ان المركز يتكون من مجلس مؤسسين مؤلف من عشرة اشخاص يرأسه الشيخ الهاشمي ويضم في عضويته عددا من اساتذة الحوزة العلمية والتدريسيين في الجامعات .

وأضاف الهاشمي : ان مركز الدراسات التخصصية بين الحوزة والجامعة هو مركز مستقل وليس منافسا او مقاطعا او بديلا عن اية مؤسسة ثقافية او دينية او أكاديمية , ولايسعى لتهميش اية مؤسسة بحثية اخرى , ويعنى بالتوأمة بين المؤسسة الحوزوية والمؤسسة الاكاديمية انطلاقا من المشتركات في الثوابت والاهداف والتي من شأنها ان تخلق أجواءا علمية وبحثية جديدة ومستويات عالية الكفاءة من الكوادر العلمية والثقافية المتطلعة لخدمة بلدها ودينها الحنيف وتؤدي دورا ثقافيا وفكريا متبادلا ونشاطات بحثية متميزة .

وعن أهداف المركز أشار الشيخ الهاشمي الذي يرأس مجلس المؤسسين فيه الى سعي المركز للعمل على تعميق الصلة بين مذاهب المسلمين عن طريق التأليف في الفقه المقارن والتركيز على اقامة مؤتمرات للحوار والتقريب بين المذاهب وكذا الحال في عقد مؤتمرات للحوار بين الاديان في محاولة لأيصال الفكر الاسلامي للعالم باعتماد الخطاب الحضاري الموضوعي الذي يتماشى وطبيعة المرحلة وذلك بتأسيس وحدة متكاملة لهذا الغرض يشترك فيها علماء الحوزة والاساتذة الجامعيون ,

اضافة الى سعيه بتأسيس وحدة علمية وادارية لتقويم وطباعة الرسائل الجامعية التي تصدر عن الجامعات العراقية دون استثناء بهدف نشر الوعي الجامعي وتشجيع الباحثين على الكتابة والدرس , وكذلك القيام بطبع ونشر المؤلفات التي تصدر عن اساتذة الجامعة او الحوزة مما تختاره لجنة علمية مشتركة من الخبراء , اضافة الى اعداد البحوث والدراسات في المجالين الحوزوي والجامعي واقامة الندوات الدورية والمؤتمرات العلمية الفصلية والسنوية من قبل اساتذة الحوزة والجامعة مما يكرس حالة التعاون والتبادل بين الطرفين وكذلك الحال الاشتراك في المؤتمرات الاقليمية والدولية .

وعن اجراءات القبول للدراسة في المركز اوضح الهاشمي :

ان شروط قبول الدارسين حتمت على العضو المقبول ان يكون حاصلا على شهادة الدراسة الاعدادية او ما يعادلها لمواصلة نشاطه العلمي بعد ان يخضع الى اختبار تحريري وشفهي تجريه لجنة علمية لاختيار افضل المتقدمين وفق شروط المفاضلة , ويمنح المتخرج من المركز شهادة الدبلوم العالي اذا أمضى الطالب سنتين بعد الدراسة الاعدادية أثر اجتيازه الاختبار التحريري وحسب تعليمات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ,

ويمنح شهادة البكولويوس اذا امضى الطالب مدة اربع سنوات في واحد من اقسام المركز , ويمنح شهادة الماجستير عند اكماله دراسة المفردات بفصلين دراسيين ومن ثم اعداد رسالة تحت اشراف استاذ مختص تؤهله للتدريس في الحوزة او الجامعة او المركز , ويمنح شهادة الدكتوراه وهي الشهادة العليا التي يمنحها المركز للطالب عند استكمال مرحلة الدراسة وتمنح وفق ضوابط البحث العلمي .

وكشف الشيخ الهاشمي في معرض تناوله للمخطط الاداري للمركز عن ستة لجان تابعة له لتنظيم اعماله الادارية والعلمية والفنية والاعلامية والمالية وهي لجنة التأليف والاصدار والنشر ولجنة طبع الرسائل الجامعية ولجنة المؤتمرات والندوات ولجنة العلاقات العامة ولجنة الادارة والمالية ولجنة الثقافة والاعلام .

وعن الطبيعة الادارية والعلمية للمركز قال الشيخ الهاشمي : ان المادة الثالثة من النظام الداخلي للمركز حددت الهيئات التابعة له ومهامها , فالهيئة العامة تتألف من اساتذة الحوزة والجامعات الذين ينتسبون الى المركز وفق شروط الانتساب التي من بينها ان يكون استاذا في الحوزة لايقل تحصيله العلمي عن بكلوريوس او استاذا جامعيا لايقل تحصيله عن درجة ماجستير , بينما يكون مجلس ادارة المركز مؤلفا من سبعة أعضاء يتم انتخابهم من قبل الهيئة العامة عن طريق الاقتراع السري ويختار رئيس مجلس الادارة رئيسا له ونائبي رئيس عن طريق الاقتراع السري وبالاكثرية النسبية

المصدر: صحيفة المرايا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *