الرئيسية / تصنيف مميز / المذاهب والأديان / الإمام الخامنئي أشاد بدور أبناء الشعب العراقي في محاربة الإرهاب / العراقيين قريبون من تحقيق النصر النهائي
الإمام الخامنئي أشاد بدور أبناء الشعب العراقي في محاربة الإرهاب / العراقيين قريبون من تحقيق النصر النهائي

الإمام الخامنئي أشاد بدور أبناء الشعب العراقي في محاربة الإرهاب / العراقيين قريبون من تحقيق النصر النهائي

إستقبل قائد الثورة الإسلامية في إيران آية الله العظمى السيد علي الخامنئي، اليوم الأحد، رئيس التحالف الوطني في العراق، السيد عمار الحكيم وكبار اعضاء التحالف، وقد اعرب عن ارتياحه لتشكل التحالف بين المجموعات الشيعية العراقية، واعتبره حدثا مهما مؤكدا على ضرورة حفظ وتعزيز هذه الوحدة والتحلي بنظرة ابوية وبرحابة صدر تجاه جميع التيارات والاعراق والطوائف العراقية المختلفة

موقع الاجتهاد: بحث رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم ،اليوم الاحد، مع قائد الثورة الاسلامية الايرانية السيد علي خامنئي الاوضاع السياسة والامنية في العراق والمنطقة” .

وأشاد آية الله خامنئي بدور أبناء الشعب العراقي في محاربة الإرهاب، مؤكدا على وحدة العراق أرضا وشعبا ، مؤكدا أن العراقيين قريبون من تحقيق النصر النهائي وهم يقاتلون الإرهاب بيد ويحملون غصن الزيتون لبعضهم البعض باليد الأخرى” .

واكد سماحته على ضرورة الحفاظ على أسس هذه الوحدة وتعزيزها وامتلاك النظرة الابوية والصدر الرحب تجاه جميع التيارات والمذاهب المختلفة في العراق.

واعتبر قائد الثورة أن مهمة رئيس التحالف الوطني الاعضاء المؤثرين وجميع التيارات داخل التحالف الوطني الشيعي العراقي، عظيمة وإن أي قرار أو خطوة سيكون مؤثرا على العراق والمنطقة والاسلام، مضيفا، ان تحقيق الاهداف القيمة للتحالف ممكن عبر الحفاظ على الوحدة ويجب الانتباه جيدا لاستمرار هذا الأمر.

واعتبر سماحته أن احدى مهام التحالف الوطني المهمة هي دعم الحكومات المستقرة في العراق، معربا عن سعادته في اجراءات حكومة السيد العبادي لاسيما تضامنه مع الحشد الشعبي.

واضاف، ان الحشد الشعبي ثروة عظيمة وذخر لليوم والغد في العراق وينبغي دعمه وتعزيزه.

واوصى سماحته التحالف الشيعي العراقي بعدم الثقة ابدا بالامريكيين، قائلا، ان الامريكان يعارضون اقتدار الدول الاسلامية من ضمنها العراق دوما ولاينبغي الانخداع بتصنعهم وابتساماتهم.

واكد قائد الثورة ان وصية الثورة الاسلامية لنا كانت دائما ،عدم الثقة بامريكا، قائلا، اننا في الجمهورية الاسلامية الايرانية عندما نراعي هذه الوصية نربح وعندما ننساها يلحقنا الضرر.

واضاف، لايرغب الامريكان الان في الموصل وكذلك في سوريا بهزيمة الارهابيين التكفيريين بشكل كامل.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية أن مستقبل العراق مشرق للغاية وسيكون افضل من اليوم، مؤكدا ان تقدم العراق لصالح الجمهورية الاسلامية الايرانية وان التنسيق بين البلدين اكثر من السابق يصب في مصلحة البلدين ايضا.

واعرب سماحته في نهاية كلامه عن شكره للابناء الشعب العراقي والمسؤولين العراقيين على حسن ضيافة زوار الاربعين، معتبرا مسيرة الاربعين ظاهرة عظيمة وفريدة.

وكان السيد عمار الحكيم قد ثمن في بداية اللقاء ارشادات قائد الثورة ودعم الجمهورية الاسلامية الايرانية، مستعرضا تقريرا لعملية تشكيل التحالف الوطني والتدابير المتخذة.

واعرب الحكيم عن سعادته بالانتصارات الاخيرة في العراق وسوريا واليمن، مشيرا الى ان اهم نتائج التحالف الشيعي العراقي هو المصادقة على قانون الحشد الشعبي عبر أصوات عدد كبير من نواب التيارات والمجموعات العراقية.
وكان وفد التحالف الوطني برئاسة السيد عمار الحكيم ، قد وصل إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية أمس لمواصلة جولته الإقليمية لبحث عدد من القضايا.
يشار الى أن وفد التحالف الوطني برئاسة السيد عمار الحكيم، زار الأسبوع الماضي ، الأردن تلبية لدعوة رسمية ، والتقى ملك الأردن عبد الله الثاني ، وشملت الزيارة لقاءات مع رئيس مجلس الأعيان والنواب الأردنيين ورئيس الوزراء الأردني ، بالإضافة إلى لقائه عددا من النخب والجالية العراقية.

عن عربی (arabi)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Real Time Web Analytics