الرئيسية / الضبط / 1 خبر / آية الله الأعرافي: إن الوحدة الإسلامية تعتبر من ثوابت الحوزة العلميّة في مدينة قم المقدسة

آية الله الأعرافي: إن الوحدة الإسلامية تعتبر من ثوابت الحوزة العلميّة في مدينة قم المقدسة

آية الله الأعرافي: يدرس في جامعة المصطفى (ص) العالمية 30 الف طالب من كلا الجنسين في فروع وتخصصات إسلامية متنوعة، وان القبول يشمل مختلف المذاهب الإسلامية وكذا المنهاج الدراسية إذ تعتمد مختلف المذاهب الفقهية والكلامية، وهذا ما يميز جامعة المصطفى (ص) العالمية عن باقي الجامعات الإسلامية

الاجتهاد: أوضح مدير الحوزات العلميّة في إيران أنّ الوحدة الإسلامية تعتبر من ثوابت الحوزة العلميّة في مدينة قم المقدسة بإيران، قائلاً: في الوقت الحاضر يدرس في مدينة قم المقدسة أكثر من ۱۰۰ الف طالب دين من مختلف أنحاء إيران والعالم.

 أوضح مدير الحوزات العلميّة في إيران أنّ الوحدة الإسلامية تعتبر من ثوابت الحوزة العلميّة في مدينة قم المقدسة بإيران، قائلاً: في الوقت الحاضر يدرس في مدينة قم المقدسة أكثر من ۱۰۰ الف طالب دين من مختلف أنحاء إيران والعالم.

وشدد آية الله علي رضا الأعرافي خلال اجتماعه بعدد من مفكري سوريا وتونس على ضرورة توطيد العلاقات العلميّة بين حوزة قم المقدسة والمؤسسات والمراكز العلميّة في سائر البلدان في العالم، مشيراً إلى أنّ الوحدة الإسلامية تعتبر من ثوابت الحوزة العلميّة في مدينة قم المقدسة بإيران، وفي الوقت الحاضر يدرس في مدينة قم المقدسة أكثر من 100 الف طالب دين من مختلف أنحاء إيران والعالم.

وقال رئيس جامعة المصطفى (ص) العالميّة: يدرس في جامعة المصطفى (ص) العالمية 30 الف طالب من كلا الجنسين في فروع وتخصصات إسلامية متنوعة، وان القبول يشمل مختلف المذاهب الإسلامية وكذا المنهاج الدراسية إذ تعتمد مختلف المذاهب الفقهية والكلامية، وهذا ما يميز جامعة المصطفى (ص) العالمية عن باقي الجامعات الإسلامية.

وحول ميزات جامعة المصطفى (ص) العالمية قال آية الله الأعرافي: من ميزات الجامعة أنها تهتم بالبحوث والدراسات التقريبية بعيدا عن الصراع الطائفي بحيث يتم تدريس الطالب في الجامعة وفقاً لانتماءاته المذهبية مع الأخذ بنظر الاعتبار الجنبة الوحدوية والتقريبية.

كما تابع مدير الحوزات العلميّة في إيران أن الاهتمام بالعلوم العقلية والفلسفية من ميزات الحوزة في إيران، قائلاً: يحتاج الجيل الجديد والعالم المعاصر إلى الرؤية العقلية والفلسفية؛ لأن العقل هو اللسان المشترك بين جميع الأديان، ولهذا تؤكد الحوزة العلميّة في مدينة قم على تعلّم هذه العلوم، ونقد الفلسفة الغربية.

وأشار عضو المجلس الأعلى في الحوزة العلميّة إلى أنّ أسلمة العلوم الإنسانية هي من المهام الرئيسية في الحوزة بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران، مشدداً على أهمية العمل على تأسيس أبواب جديدة في الفقه كفقه الأسرة والطب والبيئة و… والإبداع في علوم القرآن والتفسير وبيان العلاقة بين السياسة والاقتصاد والاجتماع مع القرآن الكريم.

جدير بالذكر أنّ في بداية الاجتماع أعرب الدكتور علي الشعيبي والشيخ مصطفى محمد سليمان من سوريا والدكتور مازن الشريف من تونس عن سرورهم وسعادتهم أثناء تواجدهم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية واصفين التعايش السلمي بين اتباع الأديان والمذاهب في إيران أنه أمر مثير للاهتمام ولا بد من نقل هذه التجربة إلى البلدان الإسلامية الأخرى.
……

المصدر : وكالة أنباء الحوزة

عن arabi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Google Analytics Alternative