خرید فالوور اینستاگرام خرید لایک اینستاگرام قالب صحیفه
الرئيسية / خاص بالموقع / 22 تقرير خبري خاص / مكانة حقوق المواطنة في الفقه الشيعي / فضيلة الشيخ علي برجي
مكانة حقوق المواطنة في الفقه الشيعي

مكانة حقوق المواطنة في الفقه الشيعي / فضيلة الشيخ علي برجي

خاص الاجتهاد: خلال هذا البحث قد تمت محاولة استخراج و جمع القواعد الفقهية اللازمة في الفقه الشيعي لإثبات حقوق المواطنة وتعيين مصاديقها وتبيين علاقتها بالمصادر والقواعد الفقهية عبر ذكر المصاديق واحداً فواحدا.

 عقدت في صالة الاجتماع بمركز إدارة حوزة خراسان العلمية جلسة المناقشة والحكم لرسالة في السطح الثالث لحوزة خراسان العلمية بعنوان: “دراسة مكانة حقوق المواطنة في الفقه الشيعي” للطالب حجة الإسلام الشيخ علي برجي وذلك بحضور الأستاتذة وجمع من طلاب الحوزة العلمية.

وقال حجة الإسلام برجي في مستهل الجلسة أن الدين الإسلامي المبين شامل وكامل و لديه أحكام وقوانين في الأبعاد المختلفة للإنسان منوها: إنّ قسما من هذه الأحكام يتطرق إلي الحكومة الإسلامية فمن الضروري أن يتم تبيين القوانين والأنظمة والواجبات التي تكون على عاتق الحكومة أمام رعاياها وكذلك واجبات الرعايا أمام الحكومة الإسلامية وفقا للدين الإسلامي المبين.

الشيخ علي برجي
الشيخ علي برجي

 

خلفية البحث وضرورته:

وقال سماحته: أن حقوق المواطنة لها مكانة وقيمة وأهمية كبيرة في الفقه الشيعي؛ و تعود سابقتها تشريعاً وتطبيقاً إلى عصر صدر الإسلام، مبیناً: أنّ نبيّ الإسلام (صلى الله عليه وآله وسلّم) والأئمة المعصومين(سلام الله عليهم) كانوا يهتمون بحقوق المواطنة إهتماماً بالغاً وقد کتب أول نص في هذا المجال في العصر النبوي بيد حضرته؛ بل أكثر من ذلك تعود سابقتها إلى الزمن الذي شرع الله أول دين إلهي وإلى الفطرة الإنسانية النظيفة التي أودعها الله في ذات البشر.

وأضاف الشیخ برجی: أهم منبثق لحقوق المواطنة في الفكر الإسلامي هما سيرة المعصومين والقرآن الكريم بل يمكن أن نقول أن كافة الأحكام والتشريعات الإسلامية مبنية على حقوق المواطنة.

واعتبر مدرس جامعة المصطفى العالمية احترام حقوق الناس من أهم واجبات الحاكم الإسلامي في المجتمع منوها: في زمننا هذا الذي تشكلت الحكومة الإسلامية وتتم إدارة البلاد وفقا للفقه الشيعي يبدو أنه من الضروري أن يتم تبيين أصول ومبادئ حقوق المواطنة. فضلا عن ذلك من الضروی التطرق إلى هذا الأمر حتى يتعرّف الناس على حقوقهم و يُرَّد على الشبهات والطعون التي يطرحها الأجانب الرامية إلى أن حقوق المواطنة في الإسلام لا تلقى إهتماما.

ونوّه متخرج حوزة خراسان العلمية: يجب أن يشطب خط البطلان على الفكر الذي يعتبر حق المواطنة ظاهرة حديثة ومنبثقة من الثقافة الغربية، مشيرأ إلى أن الفقه الشيعي فقه فعال وقادرعلى تبيين هذه الأمور.

آفاق البحث:

واستطرد الاستاذ برجي مبيّنا مشهداً کلیاً من أطروحته: لقد تم في هذه الرسالة محاولة تبيين معنى حقوق المواطنة لغوياً و اصطلاحياً، کما قمت بدراسة خلفیات هذه الحقوق في الإسلام ثم التطرق إلى انطباق الأحكام الإسلامية مع حقوق المواطنة ومن خلال عرض مصادر الفقه الشيعي يتم جمع القواعد الفقهية اللازمة لتبيين وإثبات حقوق المواطنة، ثم دراسة مصاديقها في المجتمع. وتطرح في الفصل الأخير المقولات المكملة فی هذا المجال، منها: تزاحم حقوق المواطنة مع الأحكام الحكومية التي تم دراستها، ثم يتم طرح القواعد الفقهية في باب التزاحم، کما يتم تبيين مبادئ من حقوق المواطنة في الدستور.

وقال الباحث فی الفقه الاسلامی: لقد تم في هذا البحث استخراج قرابة ۱۷ حالة من القواعد الفقهية وأكثر من ۷۴ حالة من مصاديق حقوق المواطنة وفقاً للفقه الشيعي وذلك من خلال دراسة الكتب الفقهية والحقوقية الشيعية ومراجعة المصادر الإسلامية الموثوقة أيضاً مؤكدا أنه لتبيين حقوق المواطنة في الفقه الشيعي من الضروري التعرف على المصادر الفقهية للشيعة.
وقال الشيخ برجي: يتطرق هذا البحث الذي تم دراسته في 126 صفحة واربعة فصول، إلى تبيين نظرة الإسلام حول حقوق المواطنة.

الفصل الأول: المباحث العامة

الفصل الثاني: مكانة حقوق المواطنة في الفقه الشيعي.

الفصل الثالث: تهيئة الأرضية لتطبيق حقوق المواطنة.

الفصل الرابع: المباحث النهائية ك تزاحم حقوق المواطنة مع حقوق الشخص.

واضاف: في هذا الرسالة لقدتم التعرف على 48 حقاَ من حقوق المواطن التي يجب مراعاتها وصيانتها من قبل الحاكم الإسلامي ، و6 من حقوق التي يجب على المواطن الحفاظة عليها ، وكذلك 21 حقا مشتركاَ بين المواطن والحاكم .

نتائج البحث:

وصرح حجة الإسلام برجي أنه في حالة انتهاك حقوق شخص أو شريحة من الناس من قبل فئة يجب على الحاكم الإسلامي والمواطن مواجهته بأي طريق، معلنا أنه في ثقافة اسلام الغنية للبشر في أنحاء العالم حقوق يجب على الناس والحكام احترامها من بينها حقوق المواطنة لكن حقوق المواطنة المنبثقة من الثقافة الغربية تنحصر في احترام حقوق الأشخاص في مجتمعهم فقط وفي منظار هذه الثقافة وتعاليمها لا يتألم الناس في تلك المجتمعات من انتهاك حقوق الأناس الأخرين وليس لديهم مانع أن ينتهك حكامهم لتحقيق مزيد من المصالح حقوق الشعوب الأخرى و يقتلوا آلافا من النساء والرجال والأطفال و الشبان ونماذج هذه التصرفات كثيرة في العصر الحالي.

كثير من الاحكام الإسلامية يتطلع إلى توفير حقوق المواطنة .

وأضاف الباحث حجة الاسلام برجي: مهما نجد في الإسلام أحكاما تبدو أنها لا تتماشى مع حقوق المواطنة، لكنها إن تدرس جيداً سينكشف أن هذه الأحكام تكون في إطار توفير هذه الحقوق. إن لم تكن هناك في الإسلام أحكام معاقبة المجرمين والقصاص منهم لقد اعتدى المجرمون على حقوق الناس بدم بارد وتعرضت أرواح المسلمين وأموالهم وأعراضهم للخط ؛ ولهذا السبب تُنتهك حقوق الناس و يتفشّى الاضطهاد والظلم في المجتمع.

وصرح مدرس جامعة المصطفى العالمية أن معايير كالعرق والقومية والمنطقة والتراب والدم لا تؤخذ بعين الإعتبار في مسألة الجنسية ومرفوضة وكل مسلم يتمتع بحقوق المواطنة، مؤكداً أن المعيار الرئيسي في الإسلام لحقوق المواطنة يقوم على أساس العقيدة والمذهب.

واستطرد برجي أن الجنسية المذهبية تشمل الجنسية السياسية ايضاً فكل مكان يعتبر دارالإسلام هو البلاد الإسلامية. من هذا المنطلق لا تطرح جنسية بلد خاص وفي حالة تطبيق هذه الفكرة ستكون البلاد الإسلامية كل رحاب الكرة الأرضية. في هذه الوضعية علاقة الحكومة والأمة الإسلامية الموحدة التي يعتبر كل المسلمين مواطنيها مطروحة.

كما يعتبر أهل الكتاب مواطني الحكومة الإسلامية وفقا لإتفاق الذمة وتطبيق شرائطته وبإمكانهم أن يتوطنوا في دارالإسلام ويتمتعوا بحقوق مبنية على ذلك الإتفاق كما يتمتع الذين ليسوا من أهل الكتاب ببعض من حقوق المُواطنة في الحكومة الإسلامية أيضا؛ و اعتبر بعض من الفقهاء منحهم الجنسية والمُواطنة وفقا للتعاقد والإتفاق ممكناً .

من مصادر حقوق المُواطنة في الإسلام

وأشار الباحث الحوزوي إلى مدى مصادر حقوق المُواطنة في الإسلام و قال: القرآن الكريم و الروايات الصادرة عن المعصومين عليهم السلام، كتاب فرائض الأصول للشيخ مرتصى الأنصاري (لقد ذكر بعض الحقوق في هذا الكتاب لأول مرة)، فقه العقود للسيد كاظم الحائري، كتب الشيخ الأنصاري ومؤلفات الإمام الخميني “ره” حول المسائل المستحدثة، هذه كلها من المصادر المهمة لحقوق المُواطنة في الإسلام.

وقال حجة الإسلام برجي في ختام بحثه: لتحقيق حقوق المُواطنة في المجتمع يمكن أن نمهد المجال عبر الخطوتين؛ الأولى تأسيس الحكومة الإسلامية والثانية عبر السلوك الديني للناس. والحكومة الإسلامية تستطيع أن تمهد المجال عبر آليتين هما التشريع المناسب وتوفير الظروف الضرورية لتنفيذ القوانين.

السلوك المتماشي مع المعايير الإسلامية لآحاد أبناء الأمة في المجتمع الإسلامي يؤدي إلي أن تُحترم حقوق الآخرين وأن لا يعتدي أحد على حقوقهم لأن مبدأ الإسلام هو احترام حقوق الآخرين. فضلا عن هذا أن تطبيق فريضة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر من جانب الناس تمهد الظروف لتحقيق حقوق المُواطنة في المجتمع.

يذكر أنه تم تشكيل لجنة حكم ومناقشة ( الإثنین – 29 شوال ١٤٣٨هـ ق )على رسالة السطح الثالث لحوزة خراسان العلمية بعنوان “مكانة حقوق المُواطنة في الفقه الشيعي” في فرع ” الفقه والأصول” التخصصي، لمؤلفه حجة الإسلام الشيخ “علي بُرجي” والتي حصلت الرسالة على درجة الماجستير بتقدیر جيد.

وتكونت لجنة الحكم على الرسالة  من الأستاذ حجة الإسلام الدكتور محمد رضا جواهري (مشرف)، والاستاذ حجة الإسلام على أكبر نوائي(مستشار) والاستاذ حجة الإسلام الدكتور محمد باقر گرایلی (ناقد)

 

 

تحميل فهرسة الرسالة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Slider by webdesign