الرئيسية / الضبط / 5 مذكرة / دائرة المعارف الحسينية؛ نبذة مختصرة

دائرة المعارف الحسينية؛ نبذة مختصرة

قاربت أجزائها الستمائة مجلد، كل مجلد لا تقل صفحاته عن 400 صفحة، و لا تزيد على 800 صفحة. تجاوزت عدد كلماتها المائة مليون كلمة، و ربما بلغت مائة و خمسون.

موقع الاجتهاد: الاسم الرسمي للموسوعة باللغة العربية هو: “دائرة المعارف الحسينية”، تصدر عن المركز الحسيني للدراسات – لندن – المملكة المتحدة. مؤلفها هو سماحة آية الله الدكتور الشيخ محمّد صادق محمّد الكرباسي.

نشأت فكرة التأليف عام 1400 هـ (1980م)، و لكن الانبثاقة كانت ليلة السبت 11/محرم/1408 هـ الموافق لـ 5/أيلول/1987م، إثر تجلي عظمة الإمام أبي عبد الله الحسين (عليه السَّلام) في حادثة وقعت يوم عاشوراء في لندن هزّت مشاعر المؤلف، فعَهِدَ مع نفسه أن يُبرز عظمة هذا الإمام الشهيد بشكل يليق بساحته المقدسة، ذكرها المؤلف بالتفصيل في الجزء الأول من دائرة المعارف الحسينية – قسم البداية. و من هنا نجد أن المؤلف أرّخ الموسوعة بقصـيدة يقول في آخرها:

يا إلهي بشقيقي زينب اجعل و بها تأريخها: رغد المذادِ –  حيث استخدم التاريخين 1980 م و 1987 م.

اختيار الأسلوب المتبع و الطريقة المثلى جاء بعد تفكير طويل حول كيفية إبراز هذه العظمة، و بهذه الحلّة القشيبة، فوقع الاختيار على دمج مادة الكم بالكيف، ليتولد الانفجار الهائل الذي أحدثـته هذه الدائرة من صدى، و ما خلفته من أمواج، تتجدد مسامعه في أذهان المحققين و الباحثين و أصحاب الشأن.

تشتمل الدائرة على ستين باباً من أبواب المعرفة حسب مناحي العلوم و الفنون، يختلف كل باب تماماً عن الباب الآخر اصطلاحاً و اختصاصاً، و لكنه يرتبط بالإمام الحسين (عليه السلام) شخصاً و قضية، فالأبواب على سبيل المثال جاءت كالتالي: التـشريع، الأدب، التاريخ، الرؤيا، السياسة، الخطباء،. .. و هكذا.

قاربت أجزائها الستمائة مجلد، كل مجلد لا تقل صفحاته عن 400 صفحة، و لا تزيد على 800 صفحة. تجاوزت عدد كلماتها المائة مليون كلمة، و ربما بلغت مائة و خمسون.

كل باب أو فصل رئيسي من الموسوعة مزدان بمقدمة ضافية عن ذلك العِلم أو الفن الذي خصص به ذلك الباب أو الفصل، بحيث تعد المقدمة دراسة شاملة حول ذلك الموضوع، و من هنا قام عدد الأكاديميين بفصل هذه المقدمات و طباعتها في كتاب مستقل، ليكون في متناول أرباب ذلك الفن أو العلم.

*كما أن كل باب أو فصل ينتهي بخاتمة، الغرض منها الوصول إلى النتائج التي وضع من أجلها ذلك الباب أو الفصل، و هي بمثابة عصارة لاستنتاجات هذا البحث بشكل مفصل.

إن كل جزء من أجزاء الموسوعة يحمل إلى القارىء نظرة أحد علماء الغرب أو الشرق بمختلف معتقداتهم عن هذا الجزء، و ينشر في نهاية ذلك الجزء، و بلغة تلك الشخصية التي حاولت دراسة ذلك الجزء في صفحات.hussaini-encyclopedia-01

يتوزع كل باب على عدد من الفصول أو المقاطع، تعد فرزاً طبيعياً للأبحاث المتناولة في ذلك و باعتبارات فنية قد يكون التاريخ من ورائها، و قد يكون الحدث أو ما شابه ذلك، مما يسهل عملية استيعاب القارىء.

الموسوعة تتوغل في مطاوي السنين و تُفتّت تراكمات التاريخ لتضع أمام الباحث ما يُعينه على بحثه بحلّة زاهية قشيبة، كما تبحر في الأعماق من جهة، و تحلّق في فضاء الخيال لكي تضع الدارس على مشرعة الحقيقة، و لا تقف عند هذا الحد بل تسير نحو مغيب الشمس و مطلعها لتجد عندها أقواماً تتحدث عن الإمام الحسين (عليه السلام) و تترجم أفكارهم على أرض الواقع ليتناوله القارىء بكل سهولة.

يسخّر المؤلف كل مواهبه المعرفية و إمكاناته العلمية في حلّ النصوص و الوقائع ذات الصلة بالمعرفة، ليبسط أمام طلاب المعرفة، و يستنفذ جميع ما يملك من قوى، مستعيناً في بعض الأحيان بذوي الاختصاص في شتى العلوم و الفنون، و لا ينثني أمام الشامخات و لا تهوله الوديان المنحدرة، كل ذلك لأنه يؤمن بأن كل ما في الكون مسخّر لهذا الإنسان الذي يستخدم إرادته في سبيل استيعاب الحقائق و المعارف.

تمتص هذه الموسوعة بأسلوبها المستخدم ضجر القارىء الذي يولده خمول اللفظ أحياناً أو تعقيد المصطلحات أحياناً أخرى، ليجعلها سائغة لمن أراد الوصول إلى كنه المفاهيم، فيما إذا كان مؤهلاً لذلك.

إن الموسوعة في الحقيقة اتخذت طريقا أكاديمياً لم يتضاءل في مسيرته الطويلة و الشاقة، حيث انتهجت الموضوعية أولا و التوثيق ثانياً، و التسلسل الفني ثالثاً، و السلاسة غير المخلّة بالرموز العلمية رابعاً. و من هنا أصبحت رائدة، بل خطت نحو كرسي المرجعيات، فصُنفت ضمن المؤلف المرجعي في عالم المعرفة.

استخدم المؤلف في موسوعته الحسينية هذه كل ما من شأنه تقريب الموضوعات إلى الأذهان و إبعاد ما من شأنه إرباك الإفهام، فباتت الموسوعة بعيدة عن تفريط القدامى و عن إفراط المحدثـين، ليكون الحل الوسط، هو الطريق الأمثل المدعوون إليه.

تستعين الموسوعة بالخرائط و الصور و الجداول و الوثائق، لتقريب المعنى المطلوب إلى ذهن القارىء و الباحث، و ذلك كأسلوب ناجع فيما إذا استدعى التفهيم إلى ذلك أو أدى إلى سرعة الاستيعاب.

ربما تأتي المعلومات المطروقة في الموسوعة مستندة إلى بعض النصوص التي في ظاهرها بعيدة عن التصنيف الموضوعي، إلا أن في تحويل تلك النصوص إلى مواد أخرى قابلة للفهم، وصولٌ إلى سد تلك الحلقات الفارغة من تلك المواضيع، كما هو الحال في الاستفادة من نصوص الروايات في التاريخ، و العكس وارد أيضاً، حيث يُستخدم التاريخ لفهم خلفية الرواية التي رويت عن رسول الله (صلى الله عليه و آله) على سبيل المثال.

في بعض الأحيان يستخدم المؤلف خبرته الفريدة في الوصول إلى الحقائق عن طريق تحليل الألفاظ الواردة في نص الرواية أو التاريخ ليؤرخ الحدث باعتبار الطقس و ما يلازمه من حالات الإنسان و الحيوان و النبات، مما للغة العربية الأصيلة من فوارق في استخداماتها في الاتجاه الإنساني و الحيواني و النباتي، بل و الجمادي أيضاً. و يتأسف المؤلف من أن اللغة العربية قد استُخدمت ثلث مفرداتها في الوقت الحاضر، و قد هجر المتكلمون بالعربية ثلثي اللغة، مما زادهم إرباكاً و تشابكاً، إلى جانب استخداماتهم للمفردة مرادفة للأخرى، كما هو الحال في جلس و قعد على سبيل المثال.

يلاحظ الضليع باللغة العربية، أن الموسوعة تحاول عدم استخدام المفردات الدخيلة على العربية، و تسعى إلى وضع مفردة جديدة مستخدمة في ذلك باب الاشتقاق الذي امتازت به هذه اللغة، و ذلك حسب قوانين الصرف و اللغة، إذ أن المؤلف يؤمن بأن على أهل المعرفة الأخذ بزمام أمور اللغة لإيجاد مفردات جديدة مناسبة مع ما يفززه التطور العالمي من أمور لابد من مواكبتها و تسميتها بما يناسب واقعها، و من تلك مفردة التأليت في قبال التكنيك على سبيل المثال.

لقد أخذت الموسوعة على عاتقها أن توثق كل ما تحتويه هذه الدائرة من معلومات و موضوعات، و من هنا فقد اتخذت من الهوامش مركباً لهذا التوثيق حتى لا يخل بسرد الموضوع.دائرة المعارف الحسينية

و الهوامش ليس شغلها الشاغل التوثيق فحسب، بل إن لها اهتمامات أخرى، منها فتح لغز الألفاظ الواردة في النصوص، و بيان موقع المدن و المواقع الأخرى، و ترجمة الشخصيات، و توضيح كل ما من شأنه التوضيح، ليرتفع الغموض الذي قد يكتنف الموضوع، و يرفع التكليف و التمحيص عن الدارس و الباحث لفهم مجريات الأمور التي تحيط بتلك الموضوعات المطروحة.

ومن هنا فان الهوامش بحد ذاتها تعد مجموعة من المعاجم في اتجاهات مختلفة، منها: الأعلام و الأعيان، و البلدان، اللغة و المعارف العامة. و قد شكر العديد من أرباب المعرفة ممن لهم باع في التحقيق، المركز الحسيني، على هذه المنهجية المتبعة في الهوامش، خلافاً لبعض الأصوات التي صدرت من أنصاف القراء، مستكثرين تلك الهوامش العلمية و الفنية، إذ لم يدركوا أهميتها بعد.

وجاءت للفهرسة التي ألحقت بكل جزء من أجزاء هذه الموسوعة لتضفيها بهجة و رونقة، حيث طرقت كل أبواب التصنيف المعرفي، مما أكبره المحققون و الدارسون و أولي الفكر و البحث، و قد صرح بعضهم بذلك في مقابلاته و كتاباته إلى جانب آخرين انتهجوا نهج هذه الموسوعة، فكانت رائدة حتى في الفهرسة، مما لا يمكن الاعتناء إلى بعض من لا صلة لهم بالتحقيق و البحث من القول بإمكانية الاستغناء عنها، و ربما استتروا خلف كلفة الكتاب على القارىء، متناسين أن مثل هذه الموسوعة لم تكتب لعامة القراء، بل جاءت لتكون مرجعاً للباحثين و الدارسين التواقين إلى المعرفة. و من هنا نجد العديد من كبريات الجامعات وضعت كل باب من أبوابها الصادرة في لائحة المصادر التي لابد للطالب من مراجعتها لدى كتابة الأطروحة.

لم تكن من وراء وضع هذه الموسوعة الكبرى فكرة مادية، و لا توجه انتمائي، و دافع دنيوي، بل كان الهدف منها رضوان الله جلّ و علا، و إظهار الحقائق و الوقائع بصورتها الناصعة، و إسعاد البشرية جمعاء، عبر التأسي بهذا الإمام العظيم الذي ملئت عظمته الخافقين، دون فرق بين مسلم و غيره، و سنّي و شيعي، بل كان الهدف الأسمى هو تفعيل حقوق الإنسانية جمعاء على أرض الواقع و بساط الحقيقة. فالحسين (عليه السلام) للجميع، و سيظل للجميع، رغم كل المعوقات التي وضعها من يدّعون ولاءه، و العراقيل التي صنعها من يصنفون في زمرة اللامكترثين بأهدافه السامية و شخصيته الفذة.

إن هذه الموسوعة الحسينية تعني موسوعة الرسول الأعظم (صلى الله عليه و آله) و موسوعة أهل البيت الأطهار بل و الأئمة المعصومين ( عليهم السلام ) و موسوعة الأنبياء و الأوصياء. إنها موسوعة الفكر السماوي، ممثلة بالحسين (عليه السلام). فالحسين لا يختلف عن أحدهم إلا بكونه وريث من تقدّمه و صانع تراث من تأخر عنه، إنه محمد و علي و موسى و عيسى و المهدي، فإذا عرفت الحسيـن (عليه السلام) عرفت منهج السماء، و من هنا فانه الإسلام و نهجه، و أنه دين أولي العزم قبل أن يمسه التحريف أو التزييف، فان في بيان كل نقطة من سيرة الإمام الحسين (عليه السلام) و منهجه، تعني مسيرة الأوصياء التي تكمن في أنها تكون قدوة للأجيال الطالعة.

يجد القارىء الكريم و الباحث الأريب في هذه الموسوعة ما يمكن أن يسمى نوعاً من التطور في أفق بعض العلوم و الفنون، حيث وردت فيها بعض النظريات التي استُنتجت من النظريات السابقة، و اعتمد على ما أثبته العلم الحديث، لتكون نظريته مواكبة مع تطور العصر، و قد طرحت ضمن الأبحاث المتناولة، ليتداولها أرباب النظر و يدرسونها، لعلها تجد طريقا إلى التطور و التطوير.

لقد أخذت الموسوعـة مسيرتها نحو المستقبل الزاهر إن شاء الله، و بفـضل صاحبها الإمام الحسين (عليه السلام)، فتحدث عنها علماء الغرب و الشرق، و رجال العلم و المعرفة من جميع الأديان و المذاهب، و ذلك لأنها حاولت أن تكون موضوعية غير ميّالة إلى التطرف و الانتماء، بل و تطرح المواضيع ذات الصلة بالأديان على حقيقتها، و تناقشها بروح عالية، ممزوجة بالشفافية المعهودة. فعلى سبيل المثال تطرح المسائل الفقهية مقارنة مع جميع المذاهب الإسلامية ذات الوجود الخارجي، كما طرحت في مقدمة الحسين و التشريع مجملاً عن الشرائع السماوية و الفلسفات المطروحة على أرض الواقع و باحترام.3d copy

إن أصداء هذه الموسوعة أخذت أبعاداً مختلفة، فكتب عنها من كتب، و تحدث عنها من تحدث، سواءً في إطار كتاب أو كراس أو صحافة، و كذلك في وسائل الإعلام المقروءة تارة و المسموعة تارة أخرى، و على شبكة الاتصـالات الآلية (الانترنيت). و قد قرّظها الشعراء نظماً، و الأعلام نثراً، مما يدل على أنها أخذت موقعها المناسب في عالم المعرفة في العالم، و ما ذلك إلا لأنها خرجت من القلب عبر القلم، لتدخل من خلال الوسائل كلها في القلوب، و لأنها موضوعية تواكب التطور و العصر.

إن الأوصاف التي وصفت بها الموسوعة كثيرة و كبيرة جداً، لم تخرج إلا من حناجر أولي المعرفة و الأدب، و لم تُحبر إلا بأنامل أهل العلم و الفضل، فمن أراد الإطلاع عليها فليراجع ما صدر من المصنفات حول الموسوعة.

هناك بعض المصادر التي يمكن مراجعتها حول الموسوعة تجعلك أكثر إطلاعاً، منها: معالم دائرة المعارف الحسينية، للصحفي الكاتب الأستاذ علاء الزيدي، مجلة المرشد للأستاذ الفاضل الشيخ حسين الفاضلي، و الزنبقة للدكتور الشيخ حسين شحادة، و المنهاج للدكتور وليد البياتي، و القراءات للاستاذ الفاضل عبد الزهرة الأسدي، إلى غيرها.

الهیکل العام للموسوعة الحسینیة

هناک ” البدایة ” وهی مقدمة تتضمن استعراضاً لدواعی التألیف فی المجال الحسینی، والخطة العامة التی وضعها المؤلف لإنجاز هذا المشروع.

أما ” المدخل الى الشعر الحسینی “:

فهو یستعرض تاریخ نشوء الشعر، ومدى مشروعیته فی الإسلام، ثم تاریخ الشعر المنظوم فی الحسین (ع)، وأثر واقعة کربلاء 61 هـ على الفنون وأدب الرثاء، مع دراسة مقارنة بین الشعر الحسینی وبقیة أنواع الشعر.

وقد أجرى المؤلف مسحاً واسعاً للشعر الفصیح (القریض) والشعر الشعبی (العامّـی) وانتخب أفضل الشعراء من کل قرن. وتمّ تبویب باب : “الحسین فی الشعر القریض” الذی تربو أجزاؤه على الخمسین وفق القرون الهجریة حسب التسلسل الهجائی للشعراء، وقوافی الأبیات، مع اختیار عناوین مناسبة للقصائد.

وقد تضمّنت مجموعات القصائد، قصائد مختارة خصیصاً فی الإمام الحسین (ع)، أو استـلّت أبیاتها من بین قصائد متفرقة.

ویتألف جدول القرون والدواوین عموماً من اثنین وعشرین عنواناً صدر منها حتى الآن (13) جزءً وهی : دیوان القرن الأول من جزئین، دیوان القرن الثانی، دیوان القرن الثالث، دیوان القرن الرابع من جزئین، ودیوان القرن الخامس، دیوان القرن السادس، ودیوان القرن السابع، ودیوان القرن الثامن، ودیوان القرن التاسع، ودیوان القرن العاشر، والجزء الأول من دیوان القرن الحادی عشر).

أما الدواوین عموماً فهی، دواوین القرون : الأول – الخامس عشر، دیوان الأرجوزة، دیوان المربّع، دیوان التخمیس، دیوان الهاتف، دیوان المتفرقات، ودیوان المجهولین.

واشتمل باب الحسین فی الشعر الدارج على الدواوین التالیة والمرشحة للزیادة :

الأبوذیة، الموشّح، النصّاری، المهداد، الفائزی، التجلیبة، الحدی، الحسیناوی، الأصلم، العکَیلی، الدارمی، الشیعتی، الهجینی، الشبکها، الهجری، الجلمه ونص – الجیم المثلثة -، الملمّع المجرشة، السریع، الموال، المیمر، الرجز، الهزج، ودیوان إنا فتحنا.

وتضمن باب ” الحسین فی الشعر الشرقی والغربی ” الکتب التالیة:

دیوان الشعر الشرقی والغربی، معجم خطباء المنبر الحسینی، معجم المصنّفات الحسینیة، معجم من ألّفَ فی الحسین، معجم المقالات الحسینیة، الهفوات، الحسین فی سطور، الحسین فی القرآن، الحسین فی السنّة، أحادیث مختلفة، السیرة الحسینیة، الحسین نسبه… نسله، ومسند الإمام الحسین (ع).

وجمع المؤلف فی باب ” کلمات الإمام الحسـین (ع) ” العناوین التالیة:

الصحیفة الحسینـیة، الحسین… حواراته – احتجاجاته، دیوان الامام الحسین، قصة الحسین، الحسین والتشریع الاسلامی، فقه النهضة الحسینیة، الحسین مدرسة، أبعاد النهضة الحسینیة، العامل السیاسی لنهضة الحسین، الزیارات الحسینیة، ووثائق النهضة الحسینیة.

أما باب تراجم الأنصار والأصحاب والرواة فقد تضمن:

معجم الأنصار الهاشمیین – غیر الهاشمیین – النساء، معجم أصحاب الحسین، معجم من روى عن الحسین، معجم رواة الملحمة الحسینیة، التخلّف عن رکب الحسین… العوامل – الرجال، المناوىء والموالی فی مسیرة الحسین، معجم من قاتل الحسین، یزید والبیت الأموی… قراءة من الداخل، ابن زیاد… سیرة مظلمة، معجم من سُمّی بالحسین، المهتدون، الحسین… حرکة تلد أخرى، قاموس النهضة الحسینیة، من وحی النهضة الحسینیة، الحسین فی التراث الشعبی، نهضة الحسین… منشأ تاریخ وتوثیق، المفکرة الحسینیة، واقعة الطف… جداول وإحصاءآت، حکایات ونوادر من وحی کربلاء، معجم الأمکنة والمدن، الحواضر الاسلامیة فی عصر النهضة، تحقیقات تاریخیة فی النهضة الحسینیة، الشعائر الحسینیة،… تاریخها ومقوماتها، فی ظلال الحسین… معاجز وکرامات، الرؤیا… مشاهدات وتأویل، معجم المشاریع الحسینیة، معجم الموقوفات الحسینیة، الحسین فی الإبداع الفنّی والهندسی، أضواء على مدینة الحسین، تاریخ المراقد… الحسین وأهل بیته وأنصاره، شبهات وردود، فصول متنوعة عن مسیرة الحسین، والنهایة التی تتضمن آخر الاستنتاجات حول ما صدر من دائرة المعارف الحسینیة، فضلا عن آراء الآخرین فیها سواءً کانت ناقدة أم مادحة.

أما المطبوعة منها لحد الآن هی کالتالی:

ت

اسم الکتاب

الصفحة

مقیِّم الکتاب

اللغة

البلد

المعتقد

1

المدخل إلى الشعر الحسینی ج1

564

د. أنطوان بارا

العربیة

الکویت

أرثذوکس

2

المدخل الى الشعر الحسینی ج2

620

بروفیسور جورج قنازع

العربیة

حیفا

مسیحی

3

دیوان القرن الأول ج1

432

د. جون کوپر

الانکلیزیة

کامبردج

إمامی

4

دیوان القرن الأول ج2

460

د. محمد عبد الجبار بیک

الانکلیزیة

کامبردج

زیدی

5

دیوان القرن الثانی

396

د. بییر جون لویزارد

الفرنسیة

باریس

مسیحی

6

دیوان القرن الثالث

312

د. بییر لوری

الفرنسیة

باریس

کاثولیکی

7

دیوان القرن الرابع ج1

422

البروفیسور یان هانغستون

السویدیة

أوبسالا – السوید

مسیحی

8

دیوان القرن الرابع ج2

408

د. کودمار کرستینا أنیر

السویدیة

غوتنبرغ – السوید

مسیحی

9

دیوان القرن الخامس

440

البروفیسور أی. هاوارد

الانکلیزیة

اسکتلندا

مسیحی

10

دیوان القرن السادس

486

د. سلفیا نایف

الفرنسیة

جنیف

مسیحیة

11

دیوان القرن السابع

370

الباحث میر شاؤول بصری

العربیة

بغداد

یهودی

12

دیوان القرن الثامن

520

البروفیسور أحمد أنجو بیلانجیک

سبرنتو

کنتربری – بریطانیا

مسلم

13

دیوان القرن التاسع

522

د. ستیفان بروخاسکا

الألمانیة

فینا

مسیحی

14

دیوان القرن العاشر ج1

532

البروفیسور فیتو إسبیته

الایطالیة

روما

مسیحی

15

دیوان القرن الحادی عشر ج1

482

د. جمال جلال عبد الله

الکردیة

لندن

أهل السنة

16

دیوان القرن الثانی عشر ج1

526

الأب سهیل قاشا

العربیة

بیروت

سریانی

17

الحسین والتشریع الإسلامی ج1

540

د. صابرین میرفن

الفرنسیة

باریس

مسیحیة

18

الحسین والتشریع الإسلامی ج2

472

د. فیلیب موریسی

الانکلیزیة

ملبورن – استرالیا

إمامی

19

الحسین والتشریع الإسلامی ج3

642

د. عبد الاحد جاوید

البشتویة

لندن

أهل السنة

20

الحسین والتشریع الإسلامی ج4

490

المفتی : عبد الرحیم رشید

الأردویة

لاهور

أهل السنة

21

السیرة الحسینیة ج1

500

د. ابراهیم تاتسویجی ساوادا

الیابانیة

طوکیو

إمامی

22

السیرة الحسینیة ج2

470

د. نجیب بنوانی

العربیة

حیفا

درزی

23

تاریخ المراقد ج1

424

البروفیسور عبد الملک بدر الدین

الانکلیزیة

دُرهام – بریطانیا

مسلم

24

تاریخ المراقد ج2

655

البروفیسور فبریزیو بیناکیتی

الایطالیة

روما

مسیحی

25

تاریخ المراقد ج3

618

الشریف : علی بن الحسین

العربیة

بغداد

أهل السنة

26

تاریخ المراقد ج4

500

السادن: عبد الصالح الکلیدار

العربیة

کربلاء

إمامی

27

الصحیفة الحسینیة ج1

494

د. محمود تشانغ تشی هوا

الصینیة

أهل السنة

28

الصحیفة الحسینیة ج2

494

د. صالح بلعید

الأمازیغیة

الجزائر

أهل السنة

29

دیوان الأبوذیة ج1

564

البروفیسور قسطنطین ماتفییف

الروسیة

موسکو

آشوری

30

دیوان الأبوذیة ج2

610

د. دانیال اسحاق

الآشوریة

کاردف

آشوری

31

دیوان الأبوذیة ج3

444

د. مارونا أرسانیس ایجور

الروسیة

موسکو

مسیحی

32

دیوان الأبوذیة ج4

500

البروفیسور کراسنوفسکی

العبریة

موسکو

مسیحی

33

دیوان الأبوذیة ج5

362

د. غفوروف

الطاجیکیة

دوشنبه- طاجکستان

مسلم

34

دیوان الأبوذیة ج6

414

د. میثم شمة

الکردیة

لندن

إمامی

35

دیوان الأبوذیة ج7

482

البروفیسور قاسم محمد أوغلو کریموف

آذری ترکی

موسکو

مسلم

36

دیوان الأبوذیة ج8

513

د. حنین محمود قدو

شبکی

بغداد

إمامی

37

الحسین الکریم فی القرآن العظیم ج1

458

د. یوسف دانا

العبریة

حیفا

یهودی

38

معجم المصنفات الحسینیة ج1

488

د. رام روشن جی  کمار

الأردویة

لاهور

هندوسی

39

معجم خطباء المنبر الحسینی ج1

542

د. جوزف لانسل

الألمانیة

کلوسترنویبورغ- النمسا

إمامی

40

معجم الشعراء الناظمین فی الحسین ج1

562

البروفیسور نویل کیو کینغ

الانکلیزیة

کالیفورنیا

مسیحی

41

دیوان الموال – الزهیری –

612

د. شوقی أنیس عمار

العربیة

بیروت

درزی

 

42

دیوان السریع

570

الپیر خدر سلیمان

العربیة

دهوک- العراق

إیزیدی

43

العامل السیاسی لنهضة الحسین ج1

452

د. ایفن سیجل

الانکلیزیة

نیویورک

یهودی

44

الرؤیا مشاهدات وتأویل ج1

540

البروفیسورةلیندا کلارک

الانکلیزیة

مونتریال

مسلمة

45

معجم أنصار الحسین (الهاشمیون) ج1

الوزیر : جاسم محمد جعفر

العربیة

بغداد

إمامی

46

47

معجم أنصار الحسین

(الهاشمیون)ج2

620

د. جی جانجبا هدور

الکنزبرا

السنسکریتیة

مریفال-جنوب أفریقیا

هندوسی

 

48

معجم أنصار الحسین

(الهاشمیون)ج3

402

الشیخ ستار جبار حلو

العربیة

بغداد

صابئی

معجم أنصار الحسین

(النسـاء) ج1

510

محمد عبد الفتاح جلال

العربیة

القاهرة

أهل السنة

49

دیوان الإمام الحسین ج1

414

د. تروند علی لینستاد

النرویجیة

أوسلو

إمامی

50

الحسین فی السُنّة ج1

604

المفتی : محمد خان قادری

الپنجابیة

لاهور

أهل السنة

51

المدخل إلى الشعر الأردوی

530

د. جک سنکهو تونک

بنجابیة سنسکریتیة

برمنجهام- المملکة المتحدة

سیخی

52

تاریخ المراقد ج5

594

الدکتور وندیداد

فارسیة قدیمة

لندن- المملکة المتحدة

زرادشتی

53

دیوان ق10 ج2

445

مصطفى محمد الجهانی

العربیة

لندن- المملکة المتحدة

أهل السنة

54

دیوان ق11 ج2

518

عبد القادر بو قرینة

العربیة

الجزائر- الجزائر

أهل السنة

55

دیوان ق12 ج2

513

الخوری بولس عقل

العربیة

إیطالیا- روما

مارونی

56

دیوان ق 12 ج3

406

أرشد الهرمزی

استانبولیة

أنقرة- ترکیا

أهل السنة

57

معجم المصنفات الحسینیة ج2

577

الشیخ خورشید أنور جوادی

پشتو

هنگو- باکستان

إمامی

58

دیوان الأبوذیة ج9

640

نارت گوتم سوامی

سنسکریتیة

مهاراشتر- الهند

بوذی

59

دیوان الأبوذیة ج10

550

ناصر الدین جهلان

العربیة

غردایة- الجزائر

أهل السنة

60

معجم المشاریع الحسینیة ج1

420

الشریف الحسن حیدرا الحسنی والدکتور محمد علی حیدرا الحسنی

الفولانیة

داکار- السنغال

إمامیان

61

معجم أنصار الحسین .. النساء ج2

398

د. زینب البنغالیة

البنغالیة

بنغلادیش

إمامیة

62

معجم المقالات الحسینیة ج1

508

د. تناپون تاناری یاچای

التایلندیة

بانکوک- تایلاند

بوذی مهاجارانا

المصدر : المركز الحسيني للدراسات

http://www.hcht.org/ar/encyclopedia/glance.html

عن عربی (arabi)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Real Time Web Analytics